ثلاثة فنانين
ثلاثة أجيال
بادي دلّول
زياد دلّول
مها مأمون
الافتتاح: 1 تشرين الأول/أكتوبر 2019
8:00-6:00 مساء
البيت الأزرق والمبنى الرئيسي

تدعوكم دارة الفنون إلى افتتاح معرض “ثلاثة فنّانين ثلاثة أجيال” لبادي دلّول، وزياد دلّول، ومها مأمون. كلّ واحد منهم ينتمي لمرحلة مختلفة في مسيرته. يبرز المعرض مزجًا ما بين الأساليب الفنيّة الخاصّة بكلّ فنان، حيث يتّبع كلّ واحد منهم طريقه الخاص مسائلًا السرديّات السائدة، والتاريخ، والذكريات.

بادي دلّول (مواليد 1986)، تخرّج من الكليّة الوطنيّة للفنون في باريس عام 2015، وتشمل أعماله النصوص، واللوحات، والفيديو، وتركيب الأشياء. يجمع في أعماله ما بين الخياليّ والحقيقيّ، ويسائلهما، إضافة إلى مساءلة كيفيّة كتابة التاريخ. في إنشائه الفنّي “بلدٌ بلا باب ولا نافذة” (2016/2019)، الذي يحتوي على مئتي لوحة صغيرة داخل مجموعة من علب أعواد الثقاب، والمعروض في البيت الأزرق، تشكُّلُ عناصره جميعًا خطًّا زمنيًّا يحتوي على كثير من الفجوات، بحيث يُبرزُ مناحي الحياة اليوميّة المختلفة للحرب في سوريا.

زياد دلّول (مواليد 1953)، هو أحد فنّاني سوريا الرائدين، ويعيش في باريس منذ الثمانينات. أعماله الفنية هي لوحات، ومحفورات طباعية. مستخدمًا عناصر ومواضيع من الطبيعة ليُعيد تشكيل انعكاسات الذاكرة وليطرح تساؤلات على الطبيعة نفسها بمقاربة فلسفية تطمح إلى فتح نوافذ بين الداخل والخارج، المرئي واللامرئي، المعيش والمتخيل. أنجز دلّول لهذا المعرض، عمَلًا تحت عنوان “السماء واطئةٌ، والبحر عميق” (2019)، وهو لوحةٌ رباعيّة بطول خمسة أمتار ونصف، تُبرزُ تراجيديا من أربعة أجزاء. يُعرَض العمل في المبنى الرئيسيّ.

مها مأمون (مواليد 1972)، تعيش في القاهرة، وتشتغل بشكل رئيسيّ باستخدام وسائطَ تعبير مثل النصوص، والفوتوغرافيا، والفيديو. تهتمّ في تحرّي شكل، ووظيفة، ورأسمال الثقافة السائدة، إضافة إلى الصور والرموز الفنيّة والرقمية. يُعدّ إنشاؤها الفنّي “القهّار”، المعروض في المبنى الرئيسيّ، تعليقًا مبطّنًا على الشرور العظمى والمبتذلة للبيروقراطيّة. يُلقي فيلمها “سياحة داخليّة (الجزء الثاني)”، والمعروض أيضًا في المبنى الرئيسيّ، نظرةً فكاهيّة، إلا أنها فكاهةٌ سوداء، نحو كيفيّة استخدام الأهرامات على امتداد تاريخ إنتاج السينما في مصر لتعكس، أو تُشكِّل، السرديّات الشخصية والرسميّة للتاريخ.

يستمر المعرض لغاية 16 كانون الثاني/يناير 2020

Three Artists
Three Generations
Bady Dalloul
Ziad Dalloul
Maha Maamoun
Exhibition Opening: Tuesday 1 October 2019
6:00 – 8:00 PM
Blue House and Main Building

Darat al Funun invites you to the opening of the exhibition Three Artists Three Generations by Bady Dalloul, Ziad Dalloul, and Maha Maamoun, who are at different stages of their careers. The exhibition features a convergence of individual styles by artists who each follow their own path questioning familiar narratives, histories, and memories.

BADY DALLOUL (b.1986) graduated in 2015 from the École Nationale Supérieure des Beaux-Arts de Paris, and works in text, drawing, video, and objects. In his work, he confronts and brings together the imaginary and the real, while challenging the process of writing history. His installation A country without a door or a window (2016/2019) shown in the Blue House consists of 200 small drawings presented in a collection of matchboxes, together forming a constantly interrupted timeline depicting multifaceted scenes of daily life in the Syrian war.

ZIAD DALLOUL (b.1953) is one of Syria’s most established artists. Based in Paris since the early 1980s, his work comprises paintings, etchings, and artist books. Using subjects and objects from nature, he renders the reflections of memory in order to question nature as a philosophical approach, which aspires to open paths between the inside and the outside, the visible and the invisible, what is seen and what is imagined. For his exhibition, Dalloul created The sky is low, the sea is deep (2019), a five and a half-meter long quadriptych painting depicting a tragedy in four parts that is on view in the Main Building.

MAHA MAAMOUN (b.1972) lives in Cairo, and works primarily with the mediums of text, photography and video. She is interested in examining the form, function and currency of common cultural, visual and literary images and symbols. Her installation The Subduer (2017), shown in the Main Building, is a subtle commentary on the sublime and banal machinations of bureaucracy. Her 2009 film Domestic Tourism II, also shown in the Main Building, takes a humorous but dark look at how the pyramids have been appropriated across years of cinema production in Egypt to reflect or construct personal narratives and official histories.

The exhibition runs until 16 January 2020.

Share The Event


More

Starts in 2 Hours, 55 Minutes

November 19, 2019 to January 16, 2020 10:00 am - 8:30 pm

More Dates

  • November 19, 2019
  • November 20, 2019
  • November 21, 2019
  • November 22, 2019
  • November 23, 2019
  • November 24, 2019
  • November 25, 2019
  • November 26, 2019
  • November 27, 2019
  • November 28, 2019